وقفة إحتجاجية لأسر مصابي وشهداء الثورة أمام مبنى ديوان محافظة الدقهلية وغلق ابوابها
صورة أرشيفية

الدقهلية : سالى نافع

تجمر العشرات من أهالى وأسر شهداء ومصابى ثورة 25 يناير اليوم أمام مبنى ديوان عام مافظة الدقهلية مدخل 6 للدخول لمقابلة اللواء "صلاح الدين المعداوى" محافظ الدقهلية إلا أن حدثت مشادات العاملين بالديوان ورجال الأمن مع المتجمهرين مما أدى الى باب مدخل 6 للديوان.

وفى سياق متصل أعلن الأهالى إعتصامهم أمام مدخل 1 للمبنى مما جعل الديوان غلق من جميع مداخلة وذلك إحتجاجاً على تجاهل موعدهم وتعمد مديري مكتبه إساءة معاملتهم.

ومن جانبة أشار (صبرى إبراهيم محمود) أحد مصابى الثورة الى أنهم أخذوا الكثير من الوعود بإستلام شقق ووظائف وذلك بتأشيرات وهمية لا جدوى منها مرددين هتافات يا محافظ فينك فينك أمن المحافظة بينا وبينك - يا محافظ قول الحق بعت دمنا ولا لا.

جدير بالذكر أهالى مصابى وشهداء الثورة كانوا على موعد اليوم بلقاء المحافظ فى الساعة العاشرة الا ان المحافظ لم يحضر

:: أضف تعليقك ::
:: أضف تعليق ع الفيس بوك ::
الاسم :
الإيميل :
نص التعليق :
:: تعليقات الزوار ::