الحلقة الأخيرة من "خطوط حمراء" على عكس المتوقع

كتبت : كريمة صبري

جائت أحداث الحلقة الأخيرة من مسلسل " خطوط حمراء " على عكس المتوقع لها , لكن على الرغم من ذلك فلقد حققت نجاحا واعجابا جماهيريا كبيرا ...

فلقد همشت أحداث الحلقة دور " منذر ريحانة " بشكل كبير على الرغم من أن جزء كبير من نجاح المسلسل كان هو السبب فيه بأدائه المتميز وتمثيله الذي يتخلله كل الحرفيه والابداع ,, وكان من المتوقع أن ينتقم من " السقا " ويقوم بقتله , ولكن انتهت الأحداث بشكل طبيعي وجاء أخوه " محمد امام " لانقاذه .

تفتقد الحلقة الأخيرة الي الاثارة والتشويق على عكس حلقات أخرى في المسلسل وهذا لم يكن متوقعا من بعض متابعي مسلسل " خطوط حمراء " فلقد قرر المخرج " أحمد شفيق " أن يبدأ الحلقات الأولى بكل مايجذب الجماهير نحو أحداث المسلسل لمتابعته , ولكن بدأت الأحداث أن تسير في مسار مختلف يشعر فيها المشاهد بالانقسام قد يكون هذا الشعور متولد نتيجة النقله التي حدثت لــ " حسام الهلاي " والظلم الذي تعرض له وكيفية تأثيره على مجرى حياته وتحويله الي تاجر في السلاح بعد ما كان ضابط ومسؤل عن كشف هذه العمليات .

أما عن " أحمد رزق " فلقد انتهى دوره بشكل غريب لم تتضح الرؤيه فيه , بعدما حرمه الله من نعمة البصر ليعاقبه على أفعاله , وهذه رؤية أيضا أراد المخرج أن يظهرها للجمهور , كذلك عن " حكمت " بعد أن قررت الاتفاق مع " طاهر " على قتل " دياب " بواسطة " حسام الهلالي " أختفى دورها بعد ذلك واكتفت بعدد الأسلحة التي سرقتها من مخزن زوجها " دياب " .

نتجه الي الضابط " محمد " فبعد أن توقع الجميع أنه سيقوم بالقبض على " دياب " والتشكيل العصابي الجديد والذي كان مشترك فيه " حسام " نجد أنه أثناء حمايته لــ " حسام " يصيب بطلقه فقط , لكن اذا اختلف هذا المشهد وتحول الي مقتل " محمد " كان سيضيف طابع خاص على أحداث الحلقة الأخيرة .

كيف يستمر الشر في نفس " حسام الهلالي " الي هذا الحد !! وأن كل مافعله كان لمجرد أن يكسب ارضاء الجميع عنه ليستعيد كرامته من جديد , وتفاجأ الجميع بأنه لا يزال يعمل مع أحد التجار في السلاح وأن كل هذا لم يكن حقيقيا , أراد " حسام الهلالي " أن يأخذ قراره عند قبر زوجته المتوفيه " سلمى " ليخبرها بما في نفسه وتنتهي أحداث المسلسل عند مجيء زوجته " ايمان " ومعها ابنهما ...

أخيرا ,, انتهت أحداث مسلسل " خطوط حمراء " لكن بدأت تقييمات النقاد و آراء الجماهير حوله , ويبدأ فريق العمل ان يتابع حصاد عملهم ونتيجته وصداه لدى الجماهير المختلفة .

:: أضف تعليقك ::
:: أضف تعليق ع الفيس بوك ::
الاسم :
الإيميل :
نص التعليق :
:: تعليقات الزوار ::