الرئيسية / مصر / تحت القبة / “النور” يستنكر تلويح لجنة الخمسين بإلغاء الأحزاب القائمة على أساس دينى
النور يستنكر تلويح لجنة الخمسين بإلغاء الأحزاب القائمة على أساس دينى
مؤسس حركة المشاركة الشعبية خلال لقاءه أمين الإعلام بحزب النور بالفيوم

“النور” يستنكر تلويح لجنة الخمسين بإلغاء الأحزاب القائمة على أساس دينى

استنكر أحمد الديب عضو المكتب الإعلامى لحزب النور بمحافظة الفيوم أمين الإعلام بمركز سنورس, ما تلوح به لجنة الخمسين من مادة تردد أنها رقم 54 فى الدستور المزمع الإستفتاء عليه, حيث من المتوقع أن تنادى المادة المذكورة بإلغاء الأحزاب القائمة على أساس دينى.

وقال الديب أن دستور 2012 المعطل كان أخف وطأة من هذا التوجه الإقصائى للجنة المكلفة بتعديل الدستور, مشيراً أنه بالرجوع للمادة السادسة كانت تنص على أنه لا يجوز قيام حزب سياسى على أساس التفرقة بين المواطنين من حيث الجنس أو الدين، نافياً أن يكون حزب النور قائماً على أساس دينى، غير أنه ذات مرجعية إسلامية، بدليل أنه لا يمنع انضمام غير المسلمين إلى عضويته.

جاء ذلك خلال اللقاء الذى جمع أحمد الديب عضو المكتب الإعلامى لحزب النور بالفيوم, بمؤسس حركة المشاركة الشعبية المحامى خالد حسين، وأكد الديب أنه لا يوجد خلط بين عمل حزب النور والدعوة السلفية، لأن الثانية تهتم بالأمور الدينية والنصح والإرشاد وترغيب الناس فى حب الآخرة, بينما يعمل الحزب على تحقيق مصالح المواطنين وقضاء حوائجهم الدنيوية والتخلص من مشكلاتهم.

من جانبه أعرب خالد حسين مؤسس حركة المشاركة الشعبية عن تخوفه من انفراد فصيل بعينه بوضع الدستور دون معاونة القوى الأخرى شركاء الوطن، محذراً من أن المادة 54 من الدستور المعدل فى حالة اعتمادها ستمنح السلطات حرية إلغاء أى حزب لا ترضى عنه بدعوى أنه يخالف النظام العام والديمقراطى، وانتقد حسين الدعوات التى أطلقها من وصفهم بالملحدين وغير المنتمين لأى دين سماوى بإلغاء المادة الثانية من الدستور، مشيراً أن مصر دولة إسلامية وغير مطروح الحديث عن حقوق الملحدين أو من ليس لهم دين، وأن المادة الثالثة تكفل حقوق المسيحيين واليهود ولن يتم تفصيل أو إقحام مواد مخصصة للملحدين.

وأضاف أن كلاً من حزب النور, والوسط, والبناء والتنمية, ومصر القوية, والحرية والعدالة, ليست أحزاباً دينية بدليل أنها تسمح لغير المسلمين بالإنتماء إليها، غير أن مرجعيتها إسلامية وهو أمر مشروع، مطالباً بزيادة عدد الأحزاب لإرساء مبدأ الديمقراطية وحرية التعبير.

 

شاهد أيضاً

رجل فقد نفسه في شربة ماء!!

رجل فقد نفسه في شربة ماء!!

عزيزى القارئ هذه ليست قصه خياليه او قصه وهميه او حدوته سوف اروى قصه حقيقيه حدثت منذ ايام معدوده .... حكى لى صديق قريب من